ج: هذا الطلاق الثالث لا يقع؛ لكونه في العدة، ولم تراجعها. والطلاق لا يكون إلا بعد رجعة أو عقد جديد، والله تعالى أعلم.

القائمة