لا نعلم لهذا التكبير ولا للإشارة أصلًا، فلم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كبر أو أشار إليه، بخلاف الحجر الأسود فقد ثبت فيه التكبير والإشارة عن النبي صلى الله عليه وسلم، والله تعالى أعلم.

القائمة