ج: مذهب الإمام مالك وأبو حنيفة، والإمام أحمد في رواية والشافعي في أحد قوليه، وشيخ الإسلام ابن تيمية أن العمرة سنة وليست واجبة وحجتهم أن الله سبحانه وتعالى لم يأمر إلا بالحج، قال تعالى: ( وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ ) [ آل عمران: 97]، وكذا كل الأحاديث الصحيحة جاءت بإيجاب الحج.
ووجهوا قول الله تعالى: ( وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلّهِ ) [البقرة: 196]. أن هذا معناه لمن دخل في ذلك العمل كان فرضًا عليه إتمامه سواء كان تطوعًا أو فرضًا، والله تعالى أعلم.

القائمة