ج: لا بأس بتنشيف الأعضاء بالمنديل ونحوه من بلل الوضوء والغسل.
ففى حديث ميمونة بنت الحارث : « … فَنَاوَلْتُهُ خِرْقَةً، فَقَالَ بِيَدِهِ هَكَذَا، وَلَمْ يُرِدْهَا ». أخرجه البخارى (266) .

قال ابن دقيق العيد:
نفض النبي صلى الله عليه وسلم الماء بيده يدل على أن لا كراهة فى التنشيف، لأن كلًا منهما إزالة.

القائمة