لا يعد هذا القول ظهارًا؛ لأن الظهار لا يكون إلا من الزوج لزوجته، وليس من الزوجة لزوجها؛ قال تعالى: “وَالَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِن نِّسَائِهِمْ” المجادلة :3.

القائمة