ج: لم يعتكف الرسول صلى الله عليه وسلم في غير رمضان إلا قضاءً وكذلك ما علمنا أن أحدًا من الصحابة اعتكف في غير رمضان إلا قضاء، وعليه فلو أن إنسانًا اعتكف في غير رمضان فإنه لا ينكر عليه بدليل أن الرسول صلى الله عليه وسلم “أذن لعمر بن الخطاب أن يوفي بنذره”، لكننا نقول خير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم ، ولو كان الرسول صلى الله عليه وسلم يعلم أن في الاعتكاف في غير رمضان بل وفي غير العشر الأواخر منه مزية وأجرًا لبينه للأمة حتى تعمل به.

القائمة