ج: ذهب بعض أهل العلم ( مالك وابن حزم ) إلى أن الشيخ الكبير والمرأة العجوز والمريض اللذين لا يطيقون الصوم ويجهدهم جهدًا شديدًا – أن لهم أن يفطروا ولا يلزمهم قضاء ولا فدية؛ لقول الله تعالى: {لاَ يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا} [البقرة 286].
أما من أراد الإحسان فعليه إطعام مسكين لكل يوم كما كان يفعل أنس بن مالك رضي الله عنه، والله تعالى أعلم.

القائمة