ج: إن استطاع الصائم أن يمضمض فمه جيدًا بحيث لا يبقى أي أثر للمعجون جاز استخدامه، والأولى تركه لحديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَخُلُوفُ فَمِ الصَّائِمِ أَطْيَبُ عِنْدَ اللَّهِ تَعَالَى مِنْ رِيحِ الْمِسْكِ. أخرجه البخاري (1904)، ومسلم (1151).
والخلوف: هو تغير رائحة الفم.

القائمة