ج: هذا الذي يفعله بعض الناس من التمسح بجدران القبر، أو التبرك بها، أو ما أشبه ذلك، كله من البدع، وأما دعاء النبي صلى الله عليه وسلم بتفريج الكربات وغيرها، فهذا شرك أكبر مخرج من الملة، والنبي صلى الله عليه سلم لا يملك لنفسه ولا لغيره نفعًا ولا ضرًا؛ قال تعالى: (قُلْ إِنِّي لَا أَمْلِكُ لَكُمْ ضَرًّا وَلَا رَشَدًا قُلْ إِنِّي لَنْ يُجِيرَنِي مِنَ الله أَحَدٌ وَلَنْ أَجِدَ مِنْ دُونِهِ مُلْتَحَدًا). سورة الجن 27:26

القائمة