ج: تكفيه أضحية واحدة؛ لأن الزوجتان من أهله، فإذا قال: هذا عني وعن أهل بيتي، شملهما؛ بدليل أن النبي صلى الله عليه وسلم ضحى عن أهل بيته جميعًا بأضحية واحدة، فعن عائشة: «أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم أَمَرَ بِكَبْشٍ أَقْرَنَ يَطَأُ فِي سَوَادٍ وَيَبْرُكُ فِي سَوَادٍ وَيَنْظُرُ فِي سَوَادٍ فَأُتِيَ بِهِ لِيُضَحِّيَ بِهِ فَقَالَ لَهَا: «يَا عَائِشَةُ هَلُمِّي الْمُدْيَة» ثُمَّ قَالَ:«اشْحَذِيهَا بِحَجَر». فَفَعَلَتْ ثُمَّ أَخَذَهَا وَأَخَذَ الْكَبْشَ فَأَضْجَعَهُ ثُمَّ ذَبَحَهُ ثُمَّ قَالَ: «بِاسْمِ اللهِ اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنْ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ وَمِنْ أُمَّةِ مُحَمَّدٍ». ثُمَّ ضَحَّى بِه. أخرجه مسلم (1967). والله أعلم.
هلمي المدية: أي هاتيها وهي السكينة

القائمة