ج: ينبغي للمسلم أن يذبح أضحيته بنفسه؛ لأمور:
 
أولًا: السنة أن يذبح المضحي بنفسه.
 
ثانيًا: السنة أن يذكر اسم الله على الأضحية والصك يفوِّت هذه السنة.
 
ثالثًا: الأضحية شعيرة من شعائر المسلمين، وسنة مؤكدة، وصك الأضحية يؤدي إلى محو هذه الشعيرة من بلاد المسلمين، حتى وإن كان الصك داخل بلده فعدم رؤية هذه الشعيرة يؤدي إلى اندثارها. رابعًا: فوات سنة الأكل من أضحيته؛ وقد قال تعالى: ( فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ ) الحج:28، فقدم سبحانه وتعالى الأكل على الصدقة.
 
خامسًا: جهل كثير من القائمين على هذه الصكوك بشروط الأضحية، فتراهم يهتمون بوزن الأضحية وسمنها لا بسنهما، ومن المعلوم أن المعتبر هو السن في الأضحية لا الوزن والسمن. إلى غير ذلك من السنن التي علمنا إياها رسول الله صلى الله عليه وسلم والتي تفوته بصك الأضحية.

 

  
القائمة