ج: تنازع العلماء في هذه المسألة، والذي أراه وأعتقد أنه الصواب هو أنه لا يُنتقض الوضوء إذا مست المرأة عورة طفلها؛ لأنه لم ينقل عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أمر النساء بالوضوء عند مس عورة أولادهن، ولأن هذا الأمر مما تعم به البلوى، فلو ألزمناها بالوضوء كلما لمست عورة طفلها لوقعت في حرج ومشقة، والله تعالى يقول: ( وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ) الحج:78، هذا والله تعالى أعلم.

القائمة