ج: جاءت أدلة كثيرة تحث على الزواج، قال تبارك وتعالى: { وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ } سورة النور:32، وقال صلى الله عليه وسلم ( يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء) أخرجه البخاري (13848)، ومسلم (13848)، وفي حديث الثلاثة الذين جاءوا يسألون عن عبادة النبي -صلى الله عليه وسلم وفيه « وقال آخَرُ : أنا أعتزِلُ النساءَ فلا أتزوَّجُ أبدًا ، فجاء رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال : ( أنتمُ الذين قلتُم كذا وكذا ؟ أما واللهِ إني لأخشاكم للهِ وأتقاكم له ، لكني أصومُ وأُفطِرُ ، وأُصلِّي وأرقُدُ ، وأتزوَّجُ النساءَ ، فمَن رغِب عن سُنَّتي فليس مني، أخرجه البخاري (5063)، والزواج لا يشغل طالب العلم عن طلبه للعلم ولا عن الدعوة إلى الله تعالى، بل هو معين على ذلك؛ لما في النكاح من سكون النفس وغير ذلك من الحكم، والله أعلم

القائمة