المراء

↩ من آفات اللسان التي قد يغفل عنها كثير من المسلمين

?ومعنى المراء – كما قال أهل العلم- هو كل اعتراض على كلام الغير بإظهار خلل فيه, إما في اللفظ, وإما في المعنى, وإما في قصد المتكلم

? ذم المراء

? المراء يقسي القلب ويورث الضغائن والكراهية ويفسد عليك سلامة قلبك وصفاء نفسك, فضلا عن كونه ذنبًا؛ لأنه إهانة للغير وتكذيبه وانتقاص من قدره.

✅ علاج المراء:

⚡ ترك المراء, وذلك بترك الإنكار والاعتراض على كلام الغير, وإن كنت محقًا
↩ فكل ما سمعته إن كان حقًا فصدّق به, وإن كان باطلًا أو كذبًا – ولم يكن متعلقًا بأمور الدين- فاسكت عنه.

? فضل من ترك المراء:

⚡ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (أنا زعيمٌ ببيتِ في رَبَضِ الجنةِ لمَن تَرَكَ المِراءَ وإن كان مُحِقًّا..) سنن أبي داود: ٤٨٠٠, وغيره

?أسأل الله تعالى أن يعيننا على ترك المراء, وأن يجملنا بمحاسن الأخلاق…

القائمة