ج: المختلعة عدتها حيضة؛ وذلك لما روي عن الربيِّع بنت معوذ بن عفراء «أَنَّهَا اخْتَلَعَتْ عَلَى عَهْدِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم  فَأَمَرَهَا النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم  أَوْ أُمِرَتْ أَنْ تَعْتَدَّ بِحَيْضَةٍ. صحيح سنن الترمذي (1185)، والبيهقي (7/450).

وعن عبادة بن الصامت عن رُبيع بنت معوذ قال: «قُلْتُ لَهَا حَدِّثِينِي حَدِيثَكِ، قَالَتْ: اخْتَلَعْتُ مِنْ زَوْجِي ثُمَّ جِئْتُ عُثْمَانَ فَسَأَلْتُهُ مَاذَا عَلَيَّ مِنَ الْعِدَّةِ؟ فَقَالَ: لَا عِدَّةَ عَلَيْكِ إِلَّا أَنْ تَكُونِي حَدِيثَةَ عَهْدٍ بِهِ فَتَمْكُثِي حَتَّى تَحِيضِي حَيْضَةً، قَالَ: وَأَنَا مُتَّبِعٌ فِي ذَلِكَ قَضَاءَ رَسُولِ اللَّـهِ صلى الله عليه وسلم  فِي مَرْيَمَ الْـمَغَالِيَّةِ، كَانَتْ تَحْتَ ثَابِتِ بْنِ قَيْسِ بْنِ شَمَّاسٍ فَاخْتَلَعَتْ مِنْهُ». صحيح سنن ابن ماجة (2058) وصحيح سنن النسائي (3498).

القائمة