ج: إن أدركت الإمام في الركعة الثانية فلا إشكال، لأنك ستتابع الإمام وتسلم معه، وإن دخلت في الثالثة أتيت بعده بركعة، وإن دخلت في الرابعة أتيت بعده بركعتين، ولكن إن دخلت في الأولى فإنه يلزمك إذا قام الإمام إلى الرابعة أن تجلس ولا تقوم، ثم إنك مخير بين أن تنوي الانفراد وتقرأ التشهد وتسلم أو تنتظر الإمام وتسلم معه، والأفضل أن تسلم إذا كان يمكنك أن تدرك ما بقي من صلاة العشاء مع الإمام من أجل أن تدرك الجماعة.

القائمة