ج: لا مانع من استخدام هذه الحقن إذا لم يكن فيها ضرر حالاً أو مآلاً، وليس فيها تغيير لخلق الله، والله تعالى أعلم.

القائمة