انقسم الناس في استجابتهم لأمر الله سبحانه وتعالى إلى قسمين: قسم علم لماذا خُلِق فتقلب بين الشكر والصبر عَلِمَ عِلْم اليقين أنه ما خُلِقَ إلا للعبادة

القائمة