• إصابة بعض البدن بماء المطر

↩️ عن أنس بن مالك قال: “أصابنا ونحن مع رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ مطرٌ، قال: فحسَر رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ثوبَه، حتى أصابه من المطرِ . فقلنا: يا رسولَ اللهِ ! لم صنعت هذا ؟ قال : ” لأنه حديثُ عهدٍ بربِّه تعالى ” (رواه مسلم:898)

⚡️ معنى الحديث: أنه صلى الله عليه وسلم “حسر” أي كشف بعض بدنه، “وحديث عهد بربي”أي بتكوين ربه إياه وهذا معناه أن المطر رحمة وهي قريبة العهد بخلق الله تعالى لها فيتبرك بها ..

القائمة