فوائد حديثية

بابُ كتمان السِّرِّ

عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيَّ -رضي الله عنه-، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ ﷺ: « إِنَّ مِنْ أَشَرِّ النَّاسِ عِنْدَ اللهِ مَنْزِلَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ، الرَّجُلَ يُفْضِي إِلَى امْرَأَتِهِ، وَتُفْضِي إِلَيْهِ، ثُمَّ يَنْشُرُ سِرَّهَا»أخرجه مسلم ( ١٤٣٧/١٢٣)، وغيره.

١-كتمان السر من الأخلاق الحميدة التي يجب على المسلم أن يتخلق بها.

٢- إذا أسَّر إليك أحد سرًّا؛ فلا يحل لك أن تفشي هذا السر، سواء قال لك لا تخبر أحدًا أو علمت من شخصه أنه لا يحب أن يُطلع عليه أحدًا.

٣- الوعيد الشديد لمن يفشي سر ما يفعله مع زوجته، وكشف حالها فيه، فإنه من كشف العورة ، ولا فرق بين كشف العورة بالنظر أو بالوصف.

٤- الرجل والمرأه في الحكم سواء، فلا يحل للمرأه أن تفشي سر ما يجري بينها وبين زوجها، ولو كانت تتكلم مع أمها، أو أختها، أو صديقتها، أو غيرهم.

٥- أهمية تربية الأولاد على كتمان السر؛ كما فعل أنس -رضي الله عنه- مع صغر سنه على حفظ سر رسول الله، وكما ربَّته أمه -أم سُليم- على هذا الخلق الجم.

٦- من فوائد حفظ السر

بث الثقة بين الأخ وأخيه المسلم حيث يحفظ سره.

⚘حفظ اللسان من هذه الآفة المحرمة

⚘من علامات كمال الإيمان

امتثال أمر الله تعالى ورسوله بالوفاء بالعهد، وعدم نشر السِّر.

القائمة