ج: التسليمة الأولى واجبة والتسليمة الثانية مستحبة على الراجح، فإن شاء سلَّم تسليمة واحدة وإن شاء سلم تسليمتين.
لما روي عن سعد بن هشام قال سألت عائشة قلت: «يا أم المؤمنين أفتني عن وتر رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت: كنا نعد له سواكه وطهوره فيبعثه الله فيما شاء أن يبعثه من الليل فيتسوك ويتوضأ ثم يصلي تسع ركعات لا يجلس فيها إلا عند الثامنة فيدعو ربه ويذكر الله ويحمده ويدعو ثم ينهض ولا يسلم ثم يقوم فيصلي التاسعة ثم يقعد فيذكر الله ويحمده ويدعو ربه ويصلي على نبيه ثم يسلم تسليمًا يسمعنا ثم يصلي ركعتين بعد ما يسلم وهو قاعد فتلك إحدى عشر ركعة». أخرجه مسلم (746) وابن خزيمة في صحيحة (1078)، والنسائي (1719) وابن ماجه (1191)

القائمة