ج: الذي أختاره في هذه المسألة وأرجحه ما ذهب إليه الإمام أحمد ومن وافقه أن أذكار الركوع والسجود واجبة، لحديث ابن عباس رضي الله عنهما الذي أخرجه مسلم وفيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «… فَأَمَّا الرُّكُوعُ فَعَظِّمُوا فِيهِ الرَّبَّ عَزَّ وَجَلَّ، وَأَمَّا السُّجُودُ فَاجْتَهِدُوا فِي الدُّعَاءِ فَقَمِنٌ أَنْ يُسْتَجَابَ لَكُمْ» أخرجه مسلم (497) وصحيح أبي داود (876).والأصل في الأمر الوجوب ما لم يأت صارف وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : «صَلُّوا كَمَا رَأَيْتُمُونِي أُصَلِّي » أخرجه البخاري (631). والله تعالى أعلم.

القائمة